الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخول  

شاطر | 
 

 ثلاثية الحياة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
انجي
كتكوتة نشيطة
كتكوتة نشيطة
avatar

عدد المساهمات : 86
تاريخ التسجيل : 12/04/2013

مُساهمةموضوع: ثلاثية الحياة    الثلاثاء أبريل 30, 2013 6:07 am

لحياة ليست فقط أن تعاش لأجل العيش، فذا المعنى ليس للإنسان، و إنما تعاش لأسرار العيش، و أسرار العيش في الحياة تكمن في إدراك جمالها و كمالها، لذلك تكونت الحياة من ثلاثية عميقة المعاني
ثلاثية الحياة هي في: القوى الجسدية، و القوى الروحية، و القوى القلبية، كل منها مغذ للاخر، و كل منها متصل بصاحبه، فهي أشبه ما تكون بفريق عمل لبناء الحياة بناء متساويا مستقيما، بناء يصنع التوازن ليكون التكامل و التفاضل و التفاعل، بعد أن يكون بينها التبادل و التواصل
عندما يهتم الإنسان و يعتني بهذه الثلاثية اعتناء صحيحا، موجها مرشدا، سيجد توالي الثمار عليه منها، حيث سينعم إنعاما كبيرا في الهناء، و ينال الصفاء، و يحظى بالنقاء، و يتهيأ للنماء، على شرط التواصل و التبادل و التفاعل، فلا يكون العطاء حين يكون التمييز تعطيلا لا تفعيلا
كل خلل أصاب أي عمل إنما كان لفقدانه إحدى تلك الثلاث، إذ ليست واحدة منها مستقلة عن أختيها، و لا يمكنها أن تقوم بعملها على وجه تام دون وجود الثنتين معها، و هذا التفاعل و التعاون لا يعني نفي الخصوصية، و إنما تفعيل للخصوصيات لتصل إلى مرحلة العطاء و الإبداع
كل إنسان يمتلك من القوى لديه ما هو كفيل بتحقيق حاجتين: حاجة وجوده في تنعمه بالحياة، و حاجة شهوده في تحقيقه وظيفة عمارة الحياة، وهي حالة التخليد له، فليس لأي أي عذر في إهمال تلك القوى، ولن تظهر لأحد إلا في حالتين: الطلب الصادق لها، أو الاحتياج الكوني إليها منه، فتظهر حتما
القوى الجسدية لا تؤدي عملها بإتقان ما لم تكن القوى العاطفية حاضرة، فمن لم يحب ما يريد، و كذلك من لم يكره ما لا يريد، لا يمكنه أن يقوم بالعمل فيه و عليه، أو له، على وجه صادق متقن، فإذا كانت القوى القلبية موجودة فستزيد القوة لكنها لن تتمها، و تتم حينما تحضر القوى الروحية، فالروح وهابة الإنسان قواه، لذلك كانت سرا مجهولا، و لو علم كنه الروح عدم أثرها، فإذا حضرت القوى الروحية في العمل الجسدي مع القوى القلبية كان العمل على صورة الإتقان و الإبداع
هذه الحياة حينما نراها من العين الكونية، و نقرأ فيها السر الإلهي، نجدها تحمل تلك الأسرار الثلاثة، تلك القوى الثلاثة، و نجد فيها اثارا من رحمة الخالق الأعظم، و متى كان الإنسان في حياته على هذه الثلاثية كان التميز حليفه و الإبداع رفيقه و الهناء حاله و كان هو الإنسان بمعناه في صورة مبناه لذا فليكن عملك مدعوما بقواك الثلاث: قوى الجسد، و قوى الروح، و قوى القلب


م ن
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
السلسبيل
كتكوتة نشيطة
كتكوتة نشيطة


عدد المساهمات : 73
تاريخ التسجيل : 23/04/2013

مُساهمةموضوع: رد: ثلاثية الحياة    الثلاثاء أبريل 30, 2013 11:53 am

موضوع رائع
ومشاركة جميله
بارك الله فيك
كل الشكر والتقدير
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
limonaa
كتكوتة نشيطة
كتكوتة نشيطة


عدد المساهمات : 92
تاريخ التسجيل : 25/04/2013

مُساهمةموضوع: رد: ثلاثية الحياة    الأربعاء مايو 01, 2013 7:31 pm

شكرا جدا

الف الف شكر

معلومات مهمه وجميله

تقبلوا مروري

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
السلسبيل
كتكوتة نشيطة
كتكوتة نشيطة


عدد المساهمات : 73
تاريخ التسجيل : 23/04/2013

مُساهمةموضوع: رد: ثلاثية الحياة    السبت مايو 04, 2013 1:07 pm

مشاركة رائعه
وموضوع جميل
بارك الله فيك
تسلم الايادي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
ثلاثية الحياة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: المنتديات العامة :: ساحة الكتكوتات العامة-
انتقل الى: